Primer numero

الهندسة الداخلية للمعجم الذهني وتنظيم المعرفة المعجمية في ضوء اللسانيات العصبية

تحميل المقال  

ملخص البحث

يقدم هذا البحث، بعض الاقتراحات، بخصوص الإشكالات المطروحة في مجال تعليم اللغات الثانية والأجنبية. وهذه الإشكالات مرتبطة، بشكل أساسي، بإشكال الكيفية التي ينظم بها المعجم الذهني مفردات لغتنا. وفي ظل غياب الوصف والتفسير العلميين للهندسة الداخلية للمعجم الذهني للفرد الثنائي اللغة، ظهرت برامج ومناهج لتعليم اللغات الثانية غير قادرة على تحقيق أهداف التعليم والتعلم. وهكذا فإن فهم الباحثين والمدرسين في مجال تعليم اللغات الثانية للآليات التي يستخدمها الفرد، لتنظيم معرفته المعجمية وحفظ واسترجاع المفردات، سيمكنهم من إعداد برامج تعليمية تحقق أهداف التعليم والتعلم، عبر نهج المسار الطبيعي لتعلم اللغة الأم.

Abstract

The present research aims to give some proposals related some problems in the field of teaching second and foreign languages. These problems are related to the problem of how the lexical competence organizing our language information. In the absence of a description and interpretation of the internal organization of the bilingual individual’s mental lexicon, programs and curricula for teaching second languages have been incapable of achieving the objectives of teaching and learning. If the Researchers and teachers in second-language education understood the mechanisms used by an individual to organize their lexical information and memorize and retrieve vocabulary, Will enable them to develop educational programs that follow the natural course of mother-tongue learning.

Show More

Related Articles

Deja un comentario

Tu dirección de correo electrónico no será publicada. Los campos obligatorios están marcados con *

Close
Close